نحت الجسم في 24 ساعة

نحت الجسم في 24 ساعة

إن نحت الجسم في 24 ساعة ليس ضرباً من الخيال، فبفضل التقدم الطبي والتكنولوجي الذي نعيشة في الآونة الأخيرة، أصبحت الكثير من الأمور التي كانت تعتبر أحلاماً في الماضي، حقيقة ملموسة يمكن تنفيذها على أرض الواقع، فمن خلال تقنيات حديثة مثل الليزر والفيزر، أصبح بالإمكان نحت الجسم في 24 ساعة والتخلص من العديد من المشكلات المزعجة مثل السمنة الموضعية، والترهلات والسيلوليت وغيرها، وهنا تقدم لكم أكاديمية النحت والتجميل نبذة مختصرة عن مفهوم نحت الجسم في 24 ساعة.

ماذا يقصد بنحت الجسم في 24 ساعة؟

إن المقصود بنحت الجسم في 24 ساعة ليس المدة التي تستغرقها العملية، فعملية نحت الجسم بالكامل لا تستغرق سوى أربع أو خمس ساعات فقط، ويقصد بمصطلح نحت الجسم في 24 ساعة، هي المدة التي يستغرقها المريض بالكامل في المستشفى، فبعد الإنتهاء من العملية، و إفاقة المريض من تأثير التخدير، والاطمئنان على إستقرار حالته، فإنه يغادر المستشفى في نفس اليوم، وهذا الأمر يدل على مدى سهولة العملية، وقلة مخاطرها ومضاعفاتها، فهي لا تتطلب بقاء المريض في المستشفى تحت المراقبة، بل يمكنه المغادرة واستكمال فترة التعافي في المنزل وممارسة حياته اليومية بشكل طبيعي.

كيف تتم عمليات نحت الجسم في 24 ساعة؟

هناك العديد من التقنيات الطبية المتطورة التي يمكن من خلالها نحت الجسم، على سبيل المثال:

  • نحت الجسم بالطرق التجميلية غير الجراحية: وهي التقنيات الأحدث في هذا المجال، والمستخدمة بكثرة خلال الآونة الأخير، نظراً لقلة مضاعفاتها من ناحية النزيف ومن ناحية الشقوق الجراحية الأقل، كما أنها تتم تحت تأثير مخدر موضعي مما يقلل من آثار ومضاعفات البنج الكلي، ومن الأمثلة على هذه التقنيات: تقنية الليزر، الفيزر، الإلتراثيرابي، الهايفو، النحت بالتبريد، الميزوثيرابي وغيرها.
  • نحت الجسم من خلال الجراحة: وهي الطريقة الأقدم، ولازالت مستخدمة مع الحالات التي تعاني من السمنة العالية، ويتم من خلال هذه الطريقة إزالة كميات كبيرة من الدهون من خلال فتحات جراحية في الجلد، وتحت تأثير التخدير الكامل.

الفرق بين عمليات نحت الجسم قديما وحديثاً

لم تكن عمليات نحت الجسم منذ ما يقرب من عشرين سنة بالمعنى المفهوم للنحت خلال هذه الأيام، وبدأ هذا النوع من العمليات بهدف معالجة السمنة وشفط الدهون من الجسم عن طريق الجراحة، وشد الجلد الزائد، ولكن هذه الجراحات كانت تتسبب في تشوهات الجلد نتيجة الشقوق الجراحية الكبيرة التي يتم إزالة الدهون منها، ومع التقدم الطبي بدأت هذه العمليات بالتطور وتحسن النتائج، من خلال حجم الشقوق الجراحية، وطرق إزالة الدهون، كما أصبح من الممكن إزالة الدهون بشكل دقيق من الطبقات الداخلية والمتوسطة من الجسم دون الإضرار بالأنسجة الداخلية أو الأوردة والأعصاب وغيرها.

التقدم في مجال عمليات نحت الجسم

يمكن القول أن عمليات نحت الجسم في الفترة الأخيرة تتميز بالآتي:

  • تتم العملية في وقت أقصر مقارنة بالعمليات الجراحية القديمة، حيث يتم نحت المنطقة الواحدة في الجسم في أقل من ساعة فقط، بينما نحت الجسم بالكامل يستغرق 3 أو أربع ساعات فقط.
  • في عمليات نحت الجسم الحديثة أصبح من الممكن إستخدام التخدير الموضعي، أما في السابق فإن العملية يجب أن تتم تحت تأثير المخدر الكلي.
  • الشقوق الجراحية أصبحت أقل وأصغر حجماً، ومعظمها لا يتجاوز قطره نصف سم، كما يتم عمل هذه الشقوق في أماكن غير ظاهرة.
  • النتائج أصبحت أكثر إحترافية ودقة، حيث يمكن إزالة أدق الدهون في أصعب الأماكن، وإظهار العضلات ومنحنيات الجسم بشكل جذاب.

نتيجة عملية نحت الجسم في 24 ساعة

إن أهم ما يميز عمليات نحت الجسم في 24 ساعة، هو الحصول على نتيجة فورية يمكن ملاحظتها بعد الإنتهاء من العملية مباشرة، وتبدأ النتيجة في الظهور بشكل أوضح وأفضل مع مرور الوقت، ويمكن الإستمتاع بالنتيجة النهائية لعملية نحت الجسم بعد مرور شهر واحد تقريباً، بشرط الإلتزام بكل نصائح وإرشادات الطبيب، والتي يأتي على رأسها الالتزام بإرتداء المشد الطبي، وكذلك تناول الأدوية التي يصفها الطبيب، وعدم بذل أي مجهود كبير، وعدم القيام بأي أنشطة عنيفة، كما تتميز نتيجة عمليات نحت لجسم أيضا بأنها تستمر لمدة سنوات طويلة.

نحت الجسم في 24 ساعة

كيف تستعد لعملية نحت الجسم؟

إن عمليات نحت الجسم بأنواعها المختلفة، تتطلب إستعدادا مسبقا قبل العملية بفترة كافية، وعن كيفية الإستعداد والتحضير فسوف يخبرك الطبيب على الأغلب بالأمور التالية:

  • التوقف عن التدخين والابتعاد عن الكحوليات.
  • عمل الفحوصات والتحاليل اللازمة قبل العملية.
  • التحدث مع الطبيب عن أي مشكلات صحية تعاني منها، وكذلك إخباره عن أي أدوية تتناولها.
  • تحدث مع الطبيب بصراحة عن النتيجة التي تتوقعها، وماهو سبب عدم رضاك التام عن مظهرك، حتى يتمكن الطبيب من معالجة المشكلة بدقة.

هل عملية نحت الجسم تتطلب أكثر من جلسة؟

إن الإجابة على هذه السؤال تعتمد على نوع التقنية المستخدمة، فمعظم تقنيات نحت الجسم مثل الفيزر والليزر لا يتطلب الوصول إلى النتيجة النهائية سوى جلسة واحدة، أما التقنيات الأخرى مثل إذابة الدهون عن طريق التبريد، وبعض التقنيات التي تعتمد على إذابة الدهون عن طريق حقن مواد مذيبة، فإنها تتطلب بالفعل أكثر من جلسة للوصول إلى النتيجة المطلوبة، أما بالنسبة لعدد الجلسات فإن الطبيب المختص هو من يقوم بتحديدها طبقاً لكل حالة.

هل عمليات نحت الجسم تؤثر على الخصوبة؟

إن ما يتم تداوله بخصوص تأثير عمليات النحت على الخصوبة، كما يعتقد البعض أن هذه العمليات تؤدي إلى العقم، هو أمر غير صحيح على الإطلاق، فعلى العكس مما يعتقده الكثيرون، قد تساعد عمليات نحت الجسم وازالة الدهون على حدوث الحمل لدى السيدات اللاتي يعانين من تأخر الإنجاب، وذلك لأن تراكم كميات كبيرة من الدهون في منطقة البطن وعلى المبيضين يؤدي إلى التقليل من كفاءتها، وبالتالي يؤدي إلى تأخر الحمل، ولذلك ينصح السيدات اللواتي يعانين من تأخر الحمل بخفض أوزانهن ومعالجة السمنة كخطوة أولى للعلاج.

أسعار عمليات نحت الجسم في 24 ساعة

إن أسعار عمليات نحت الجسم في 24 ساعة لا يمكن تحديدها بشكل دقيق، وذلك لأنها تختلف من مكان لآخر، وأيضاً من طبيب إلى أخر، كما أن عدد المناطق المراد نحتها في الجسم تلعب دوراً كبيرا في تحديد التكلفة، فكلما زادت المناطق في العملية الواحدة إرتفعت التكلفة بالتأكيد، ويمكن القول بشكل عام أن تكلفة عمليات نحت الجسم في 24 ساعة مرتفعة وباهظة الثمن في دول الخليج العربي، بينما تنخفض قليلاً في بعض الدول الآخرى مثل الأردن ولبنان وتركيا، ولكنها الأقل والأفضل من حيث النتيجة في جمهورية مصر العربية، وذلك لأن مصر تتمتع بمجموعة كبيرة من أفضل الأطباء المختصين في مجال نحت الجسم وتنسيق القوام في الشرق الأوسط.

 هنا نكون قد انتهينا من جولتنا، التي قدمنا لكم فيها أبرز المعلومات التي ترغبون فى معرفتها عن مفهوم نحت الجسم في 24 ساعة، ونذكركم أن عيادات اكاديمية النحت والتجميل تستخدم كافة التقنيات المتقدمة والحديثة في مجال نحت الجسم في 24 ساعة.

Table of Contents

احجز موعدك الآن مع أكاديمية النحت والتجميل
يسعدنا تلقى كافة الاستفسارات مع فريق المركز.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.