عملية-شد-الجفون

عملية شد الجفون

العيون تعتبر مرآة الإنسان، وتعتبر من أهم المؤشرات على صحته، ولكن مع تقدم العمر وبطيء معدل تجدد الخلايا، تتراكم الدهون في جفن العين وهو ما يعرف بتدلي الجفون ويتسبب في تشويه مظهر العيون، وقد يتسبب في ضعف الرؤية، ولذلك تعتبر عملية شد الجفون من عمليات تجميل الوجه الاكثر إقبالًا وشهرة في الوقت الحالي، وفي هذا المقال نتحدث عنها بالتفصيل.

مشكلة تدلي جفون العين

عملية -تجميل -الجفون
عملية -تجميل -الجفون

خلايا الجسم عامة تتجدد باستمرار وهو ما يحافظ على المظهر الشبابي للإنسان، ولكن مع تقدم العمر يقل معدل تجدد الخلايا بالتدريج مما يتسبب في ترهل الجلد وظهور علامات الشيخوخة، والتي من ضمنها مشكلة تدلي الجفون، فهي من أكثر العلامات التي تظهر مع تقدم العمر.

تدلي الجفون هي مشكلة تحدث بسبب ضعف العضلات فينتج عن ذلك ارتخاء الجلد في المنطقة المحيطة بالعينين وهو ما ينتج عنه تراكم أو تمركز للدهون في أماكن محددة في محيط العين مثل حول الحاجبين، كما تتسبب في تكوين جيوب أسفل العيون، وكل ذلك يؤدى إلى إظهار الوجه بعمر أكبر، كما أنها تتسبب في إعاقة الرؤية بسبب ارتخاء الجلد المحيط بالعين.

عملية شد الجفون

في مجال الطب التجميلي، نسمع كثيرًا عن عملية شد الجفون، فهي تعتبر من العمليات الشهيرة التي يلجأ إليها عدد كبير من الأشخاص، ونوضح في النقاط التالية عدة معلومات عنها:
  • في البداية عملية شد الجفون هي عملية يتم إجراؤها من أجل علاج مشكلة تدلي جفن العين الذي يحدث نتيجة تقدم العمر وارتخاء الجلد.
  • عملية شد الجفون من أشهر الطرق المستخدمة في التخلص من ترهل الجلد المحيط بمنطقة العين، وهي علاج مناسب وفعال للرجال والنساء.
  • يمكن إجراء العملية في الجفن العلوي فقط أو في الجفنين معًا، وذلك على حسب حالة المريض والعلاج الذي يحتاج إليه.
  • الآن يمكن إجراء عملية شد الجفون في العديد من الدول العربية بسهولة وأمان.
  • تعطي العملية نتائج فعالة وملحوظة في علاج ترهل الجفون، وتساعد في تحسين الرؤية، بالإضافة إلى إنها تعطي مظهر شبابي وصحي.
  • لا تستغرق العملية وقت طويل ففي الغالب يتم إجراؤها في خلال ساعتين فقط، مع العلم أن الأمر يختلف من مريض لآخر.

خطوات عملية شد الجفون

تمر هذه العملية كأحدى انواع عمليات التجميل  بعدة خطوات متسلسلة وهي:

  • أولًا: يتم إجراء عملية شد الجفون تحت تأثير البنج حتى لا يشعر المريض باي ألم أثناء إجراؤها.
  • ثانيًا: من الممكن أن يتم إجراء العملية في جفن واحد فقط أو في كلاهما معًا، وذلك على حسب حالة المريض، ولكن إذا كانت الجراحة ستتم للجفنين معًا يبدأ الطبيب بجراحة الجفن العلوي أولًا.
  • ثالثًا: تعتمد العملية في الأساس على إزالة الجلد المترهل الذي يسبب حجب الرؤية، ولذلك يقوم الطبيب بتحديد خط الترهل الذي سوف يقوم بفتحه وقصه بدقة.
  • رابعًا: باستخدام المشرط الطبي يقوم الطبيب بفتح الجفن بطريقة أمنة، ومن ثم يبدأ في إزالة الدهون الزائدة ويقص الجزء الزائد من الجلد.
  • خامسًا: بعد الانتهاء من قص الجلد الزائد يقوم الطبيب بتخييط مكان الجراحة بطريقة تجميلية، حتى لا تترك أي أثر بعد ذلك.
  • سادسًا: وفي حالة إجراء الجراحة في الجفن السفلي سوف يتم عمل الجراحة في الجفن نفسه أي بعد خط الرموش السفلي مباشرةً.
  • سابعًا: يتبع الطبيب نفس الخطوات في الجفن السفلي، حيث يقوم بالتخلص من الدهون الزائدة به ويقص الجلد ومن ثم يغلق مكان الجراحة.

إرشادات عامة بعد إجراء العملية

عملية شد الجفون مثلها مثل العمليات الجراحية الأخرى، هناك عدة إرشادات هامة يجب اتباعها بعد إجراء العملية من أجل تجنب حدوث أي ضرر للمريض ومنها:
  • في الغالب لا يغادر المريض المستشفى بعد إجراء العملية مباشرة، ويجب أن يظل لمدة لا تقل عن ٢٤ ساعة حتى يسترد وعيه بالكامل، ويتم فحصه مرة أخرى قبل مغادرته للمستشفى.
  • بالطبع يتم إجراء هذه العملية تحت تأثير البنج والمهدئات المختلفة حتى لا يشعر المريض باي ألم أثناء إجراءها، ولكن بعد الانتهاء من العملية يزول مفعول البنج بالتدريج، وبالتالي قد يشعر المريض ببعض الألم، وفي هذه الحالة يصف الطبيب عدة المسكنات الطبية التي يجب الالتزام بها.
  • لا بد أن يكون هناك تواصل بين المريض والطبيب بعد إجراء العملية من أجل التأكد من نجاحها وعدم وجود أي مشكلة بها.
  • لا يجب على المريض رفع اوزان تزيد عن ٩ كيلو جرام.
  • بالطبع يجب الالتزام باستخدام قطرة العيون والأدوية التي تم وصفها من قبل الطبيب.
  • لا يمكن للمريض أن يقوم بالسباحة سواء كان في البحر أو في حمام سباحة مخصص، وذلك لتجنب دخول كمية كبيرة من الماء إلى العينين.
  • لا يجب استخدام أي كريمات أو مواد كيميائية في محيط العين بعد إجراء العملية دون استشارة الطبيب.
  • على المريض أن يتجنب بذل أي جهد كبير بعد العملية لفترة مؤقتة، بما في ذلك التمارين الرياضية العنيفة والشاقة، حتى لا يتسبب ذلك في فتح مكان الجراحة.
  • قد يوصي الطبيب باستخدام كمادات الماء الباردة في منطقة العين من أجل التخفيف من الشعور بالألم ومن أجل الحد من انتفاخ العيون.

نصائح للحفاظ على مظهر العيون الصحي

على الرغم من أن علامات تقدم العمر أمر طبيعي يمر به كل إنسان، إلا إنه يوجد عدة نصائح عند اتباعها سوف تؤخر من ظهور تجاعيد العين وتحافظ على مظهرها الشبابي لفترة طويلة، نذكر منها:

عملية-شد-الجقون
عمية شد الجفون
  • يجب اتباع نظام غذائي صحي، يعتمد على تناول الفاكهة والخضروات لأنه يمد الجسم بالعناصر الغذائية والفيتامينات الهامة التي تحافظ على مرونة الجلد وتساعد على حفظ نسبة الكولاجين به.
  • الآن يوجد الكثير من الكريمات الطبية الغنية بالكولاجين الهيرلونك أسيد اللذان يعملان على الحفاظ على خلايا البشرة وتجديدها باستمرار وإكسابها المرونة اللازمة مما يساعد على تأخير ظهور علامات الشيخوخة، ولذلك يفضل استخدام هذه الكريمات في بداية الثلاثينات حتى تحافظ على مظهر البشرة الشبابي وخاصة محيط العين.
  • يجب ترطيب محيط العين دائمًا باستخدام المرطبات الطبية المناسبة من أجل الحفاظ على رطوبة الجلد.
  • يجب تجنب وضع أي ماسكات أو مكونات قوية على محيط العين، لأن الجلد في هذه المنطقة رقيق وضعيف للغاية ولذلك يتأثر بسهولة ويتحول إلى اللون الأسود الداكن وهو ما يعرف بالهالات السوداء.
  •  يمكن الاستمرار على تدليك منطقة محيط العين بطريقة دائرية وبرفق، فهذا الأمر يساعد على تنشيط الدورة الدموية ويحفز إنتاج الكولاجين.
  • بالطبع لا يجب النوم دون إزالة المكياج لأنه يتسبب في تراكم البكتيريا داخل طبقات الجلد ويتسبب في إلحاق الكثير من الأضرار به، ويعتبر هذا الأمر من الأسباب الأساسية لترهل الجلد.
  • يجب الامتناع عن التدخين لأنه يتسبب في أضرار عديدة للجلد ويثبط انتاج الكولاجين، وبالتالي تكون البشرة شاحبه، وتظهر بها علامات تقدم العمر بسهولة، ولذلك تظهر آثار الشيخوخة على المدخنين بمعدل أسرع من الطبيعي.

وفي النهاية فعملية شد الجفون على الرغم من كونها الحل الأمثل للكثير من المرضى إلا إنه يجب التفكير جيدًا قبل اللجوء إليها وتجربة الطرق العلاجية الأخرى لأنها عملية جراحية، وعند إجراء العملية يجب الالتزام بكافة توجيهات الطبيب قبل وبعد إجراء العملية من أجل تجنب حدوث أي آثار جانبية.

Table of Contents

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.