عملية تجميل الانف

عملية تجميل الانف

عملية تجميل الانف من عمليات التجميل الشهيرة في الوطن العربي، وذلك لسهولة إجراءها ولأنها لا تشكل خطر كبير على المريض ونسبة النجاح بها عالية، كما إنها من العمليات العلاجية وليست تجميلية فقط، وفي هذا المقال سنتحدث عن عملية تجميل الانف والحالات التي تحتاج إليها بالتفصيل.

ما هي عملية تجميل الانف

عمليات تجميل الانف
عمليات تجميل الانف

هي عملية جراحية تتم على عظام الأنف ومن خلالها يتم تغير سُمك العظام أو ميلها، وذلك من أجل تحسين مظهر الأنف خاصة لوجود الكثير من الأشخاص ممن يعانون من مشاكل في حجم الأنف، كما إنه قد يتم إجراؤها من أجل علاج بعض المشاكل الصحية الخاصة بالأنف مثل صعوبة التنفس أو وجود ألم دائم في الأنف ومنطقة الجبهة، وهو ما يتم تحديده من قبل الطبيب المختص.

السن المناسب لإجراء العملية

يمكن أن يتم إجراء هذه العملية للكبار والصغار، ولكن يرجع هذا الأمر إلى الغرض الأساسي منها والهدف المراد علاجه:

  • قبل سن المراهقة: من الممكن أن يتم إجراء العملية قبل سن المراهقة في حالة التعرض إلى كسر الأنف أو المعاناة من وجود أي مشكلة طبية بها سواء كانت حديثة أو مشاكل خلقية.
  • بعد سن المراهقة: لا يشترط الانتظار حتى سن المراهقة إلا في حالة الاغراض التجميلية.

يتم تحديد السن المناسب لإجراء العملية من خلال الطبيب المختص، لأن الأمر في الأساس لا يعتمد على سن محدد وثابت بل يعتمد على نمو عظمة الأنف بالكامل وذلك لأن شكلها يتغير بمرور الوقت، ولذلك لا يمكن إجراء جراحة تجميلية ألا بعد معرفة شكل الأنف النهائي بعد نمو عظامها بالكامل.

أسباب عملية تجميل الانف

كما ذكرنا فعملية تجميل الانف لها العديد من الأسباب، ولا يتم إجراؤها من أجل التجميل فقط كما هو شائع، ولذلك في النقاط التالية نذكر أهم أسباب عملية تجميل الانف:

  • كسر الأنف:

نتيجة التعرض للصدمات القوية أو الحوادث، قد يحدث كسر في عظام الأنف وفي بعض الأحيان يضطر الطبيب المعالج إلى إجراء هذه العملية.

  • مشكلة التنفس:

من الأسباب الشائعة لإجراء هذه العملية، هو علاج مشاكل التنفس، فيتم تضيق فتحة الأنف من أجل تسهيل التنفس.

  • المشاكل الخلقية:

يولد بعض الأطفال ببعض المشاكل الخلقية في الأنف، والتي قد تسبب لهم شعور بالألم المزمن أو تعيق عملية التنفس لديهم، وفي الغالب لا يتم حل هذه المشاكل دون تدخل جراحي.

  • التجميل:

يتم إجراء هذه العملية من أجل تحسين شكل الأنف وجعلها بالهيئة الطبيعية، وذلك لوجود أشخاص يعانون من حجم الأنف الكبير جدًا، أو لديهم ميلان في الأنف يجعلها لا تبدو بالمظهر الطبيعي المعتاد، يتم إجراء العملية من أجل علاج هذه الأمور دون حدوث أي شيء يؤثر على صحة المريض وعلى حاسة الشم لديه

ما هي الخطوات التي يتم عملها قبل العملية

مهما كانت العملية بسيطة وغير معقدة، فهي ما زالت عملية جراحية وهناك عدة خطوات أساسية يتم عملها قبل العملية وهي:

  • أولًا: بالطبع لا بد من تحديد السبب الأساسي الذي يتم إجراء العملية من أجله، كما يوضح الطبيب المختص للمريض شكل الأنف الذي سيكون عليه بعد إجراء العملية خاصة إذا كان الغرض تجميلي فقط وليس علاجي.
  • ثانيًا: يتم تصوير الأنف من الداخل والخارج لمعرفة أبعاد الأنف الأساسية الخاصة بالحالة.
  • ثالثًا: يتم إجراء بعض التحليلات الطبية من أجل التأكد من خلو المريض من أي أمراض معدية والتأكد من مستوى السكر في الدم، والعديد من الأمور الأخرى، وقد يتم إجراء إشاعات أيضًا، وكل ذلك يتم تحديده من قبل الطبيب المختص.
  • رابعًا: هناك بعض التحضيرات الأخرى التي قد يطلبها الطبيب من الحالة سواء كانت الصيام عن الأكل لعدة ساعات، أو التوقف عن أخذ بعض الأدوية الطبية أو أخذ عقاقير طبية أخرى لتنظيم مستوى السكر والضغط وما شابه، وكل ذلك يخالف من حالة إلى أخرى.

مراحل عملية تجميل الانف

عملية تجميل الانف باختلاف أسباب إجراؤها لها عدة مراحل ثابتة نوضحها بالترتيب فيما يلي:

  • أولًا الفحوص الاساسية:

يتم قياس ضغط الدم للمريض وقد يتم قياس مستوى السكر قبل إجراء العملية مباشرة وذلك لأنهما يتغيران باستمرار.

  • ثانيًا التخدير :

يتم تخدير منطقة الوجه للمريض عن طريق استخدام مخدر جزئي (أي أن المريض لا يفقد وعيه أثناء العملية، ولكنه فقد لا يشعر بالألم)، وقد يتم استخدام مخدر كلي إذا كان المريض يعاني من رهاب العمليات الجراحية، أو إذا كان طفل صغير.

  • ثالثًا بداية الجراحة:

بعد التأكد من تخدير منطقة الأنف بالكامل وفقدان الشعور بها، يتم شق الجلد الذي يغطي الأنف ويتم رفعه عن الأنف من أجل كشف العظام.

  • رابعًا تعديل العظام:

يتم تعديل عظام الأنف على حسب الحالة وما تحتاجه، فقد يتم إزالة أجزاء من عظام الأنف من أجل تضيقها سواء للتجميل أو لضبط عملية التنفس، قد يحتاج المريض إلى إضافة عظام أو غضاريف، وفي حالة الكسر يتم إصلاح الكسر الموجود في العظام بالطرق الطبية المعتادة ومن ثم إعادة العظام لموضعها الأساسي.

  • خامسًا اخر خطوات الجراحة:

يتم إعادة الجلد لتغطية العظام مرة أخرى، ويتم تثبيته بالطريقة التجميلية حتى لا يكون ظاهر بعد الجراحة.

عمليات تجميل الانف
عمليات تجميل الانف

ما هي الخطوات التي يقوم بها الطبيب بعد إجراء العملية

بعد الانتهاء من إجراء العملية يقوم الطبيب بإجراء بعض الخطوات الأساسية منها:

  • يتم وضع دعامات على عظام الأنف من أجل تثبيتها، بعضها يكون من داخل الأنف والبعض الآخر من خارجها، وتظل هذه الدعامات ثابتة لما لا يقل عن خمسة أيام وذلك حتى لا تتحرك عظام الأنف مرة أخرى.
  • في بعض الحالات يحتاج المريض لزيارة الطبيب من أجل فك وإزالة القطب.
  • إذا كانت الدعامات غير قابلة للإزالة بسهولة، يحدد الطبيب الموعد المناسب لزيارته من أجل إزالتها والتأكد من صحة الأنف.
  • يتم وصف بعض الأدوية والمسكنات وهي تختلف من حالة إلى أخرى.

الأسئلة الأكثر شيوعًا عن عملية تجميل الانف

هناك عدة أسئلة شائعة خاصة بالعملية، نجيب عنها جميعًا فيما يلي:

لماذا يختلف سن إجراء العملية من شخص لأخر؟

لأن العملية يتم إجراؤها من أجل علاج عدة مشاكل والتي تتوقف على معدل نمو عظام الأنف.

هل هناك أي ضرر ينتج عن العملية؟

يقوم الطبيب المختص بتحديد هذا الأمر لأنه يختلف من حالة إلى حالة خاصة في حالة الكسور والحوادث، ولكن في الغالب فهي عملية آمنة ونسب النجاح بها عالية، وبالطبع يعتمد الأمر بشكل كبير على مهارة الطبيب.

ما هو سعر عملية تجميل الانف؟

سعر العملية ليس ثابت فهو يتأثر بعدة امور، منها الدولة التي يتم إجراء العملية بها، والطبيب الذي يقوم بإجرائها، وبالطبع الحالة وطبيعة العملية الجراحية التي تحتاج إليها.

ما هي المدة الزمنية التي يتم استغراقها من أجل إجراء العملية؟

في الغالب تحتاج العملية إلى ساعة أو ساعتين في الحالات البسيطة، ولكن في الحالات المعقدة تزيد المدة وقد تصل إلى ثلاث ساعات.

هل يتم إجراء العملية في الدول العربية؟

بالطبع يتم إجراؤها في الدول العربية وهناك الكثير من الأطباء الماهرين بها، فلا يشترط السفر إلى دولة أجنبية لإجرائها.

وأخيرًا فعملية تجميل الانف على الرغم من بساطتها إلا إنها تظل عملية جراحية لا يجب الاستهانة بها وبأعراضها، كما إنه لا يجب اللجوء إليها إلا في الحالات المرضية التي ليس لها علاج أخر ويتم الالتزام بكافة التوجيهات التي يقولها الطبيب بعد إجراء العملية من أجل تجنب حدوث مضاعفات.

Table of Contents

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.