شفط الدهون بالليزر قبل وبعد

شفط الدهون بالليزر قبل وبعد

تراكم الدهون من الأمور المزعجة بالنسبة للجميع، كما أنها من أسباب فقد الشكل الجمالي للجسم الخارجي، وقد شهدت الآونة الأخيرة على تطور التقنيات المتبعة لشفط الدهون وتعدد أساليبها للوصول إلى نتائج دقيقة، ويحرص الكثير على معرفة تجارب شفط الدهون بالليزر قبل وبعد وكذلك معرفة تعليمات شفط الدهون بالليزر قبل وبعد قبل الخوض في إجراءات العملية.

إجراءات عملية شفط الدهون بالليزر قبل وبعد

هناك العديد من الإجراءات التي تؤخذ بعين الاعتبار عند الرغبة في شفط الدهون ، وفيما يلي نوضح أهم الإجراءات المنصوص عليها قبل وبعد إجراء عملية شفط الدهون بالليزر

أولاً قبل عملية شفط الدهون بالليزر

  • قبل إجراء عملية شفط الدهون يتطلب الأمر أولاً الالتزام بنظام غذائي صحي وسليم ومتكامل.
  • إجراء الفحص الطبي الشامل المريض والتأكد من أنه خالي من الأمراض.
  • مراجعة السجل المرضي للشخص الذي يرغب في إجراء عملية شفط الدهون والتأكد من عدم إصابته بأي جلطات في القلب أو الذراعين أو المخ أو الساقين.
  • أخذ الاحتياطات اللازمة للمرضى التي تعاني من حساسية أدوات الجراحة والتخدير بشكل عام.
  • إجراء فحوصات على القلب والأوعية الدموية والتنفس في حالة تخطي المريض سن ٤٥ عام.
  • إجراء توعية شاملة للمريض من قِبل الطبيب المعالج وتوضيح الآثار الجانبية بعد إجراء عملية شفط الدهون  وكذلك التعليمات المنصوص عليها والنتائج التي سوف يتم تحقيقها.

ثانياً بعد إجراء عملية شفط الدهون بالليزر

  • يحرص المريض على إتباع نظام غذائي صحي وممارسة الرياضة وتجنب الأطعمة الدهنية حتى يتم الحفاظ على النتائج الإيجابية لعملية شفط الدهون بالليزر.
  • يأخذ المريض فترة نقاهة ولا يمارس العمل أو أي نشاط بدني لمدة أسبوعين كاملين.
  • التوجه للطاقم الطبي الذي قام بإجراء عملية شفط الدهون من جسم المريض في كل مرة يتم فيها التغيير على الجرح لتجنب حدوث مضاعفات تؤثر سلباً على العملية.
  • من الضروري ارتداء الكورسيه أو المشد الطبي لمدة شهرين لكي يتم شد الجلد وتحقيق النتائج المنشودة من إجراء عملية شفط الدهون بالليزر.
  • يتجنب المريض تحريك خرطوم تسريب السوائل في حالة تركيبه عند إجراء عملية شفط الدهون بالليزر.
  • إجراء متابعة دورية مع طبيب التجميل.

شفط الدهون بالليزر قبل وبعد العملية

أهم نصائح  حول شفط الدهون بالليزر قبل وبعد العملية نذكر أنه هناك العديد من التعليمات التي يجب الإحاطة بها عند اتخاذ قرار شفط الدهون، وفيما يلي نذكر أهمها:

أولاً نصائح قبل عملية شفط الدهون بالليزر

  • معرفة أن العملية لا تناسب الأشخاص التي تعاني من فرط في الوزن بشكل مبالغ فيه، وفي هذه الحالة يتم الرجوع أولاً إلى استشارة الطبيب المعالج قبل أخذ القرار وهو في الغالب يقدم للمريض نصيحة باتباع حمية غذائية معينة وممارسة الرياضة لإنقاص الكثير من الوزن أولاً ثم بعد ذلك تُجرى عملية شفط الدهون بالليزر.
  • تكون العملية أنسب للأشخاص التي تعاني من تركيز الدهون في منطقة معينة في الجسم مع عدم ضرورة وجود الوزن الزائد وبعد إتباع الحميات الغذائية وممارسة الألعاب الرياضية في محاولة الوصول إلى تحسين لشكل الجسم وشد قوامه.
  • اختيار طبيب ماهر ذو خبرة في مجال التجميل لأن الطبيب هو أساس نجاح العملية.
  • تجنب تعاطي الكحول أو التدخين قبل إجراء عملية شفط الدهون بالليزر.
  • الامتناع عن تناول أدوية السيولة.
  • ويراعى قبل إجراء عملية شفط الدهون أن يكون المريض قد بلغ سن ١٨ عام ويتمتع بصحة جيدة ولا يعاني ومن الأمراض الجلدية.

ثانياً نصائح بعد إجراء عملية شفط الدهون بالليزر

فتتمثل في اتباع تعليمات الطبيب وخبير التجميل بحذافيرها من حيث:

  • تجنب بذل مجهود أو القيام بنشاط بدني شاق طوال الأسبوعين التاليين من إجراء عملية شفط الدهون لأن تلك الأمور تؤثر سلبًا على سرعة التعافي.
  • استخدام المراهم والكريمات التي يحددها طبيب التجميل في تدليك منطقة العملية سواء إن كان في البطن أو الذراعين أو الفخذين برفق لمنع حدوث التهابات جلدية.
  • أخذ المسكنات الطبية التي ينصح بها الطبيب في مواعيدها.
  • الإكثار في شرب الماء والسوائل وتجنب الأطعمة التي تحتوي على نسب عالية من الدهون حتى لا يفقد المريض نتائج العملية الإيجابية.

تجارب شفط الدهون بالليزر قبل وبعد العملية

أثبتت الدراسات والبحوث الطبية في مجال شفط الدهون أن معظم المقبلين على معرفة تفاصيل إجراء عملية شفط الدهون قبل وبعد هم من السيدات، حيث تزيد لديهم الرغبة في التخلص من الترهلات والسيلوليت الذي يسبب لهم الإزعاج، وفيما يلي نذكر تجربة عن شفط الدهون بالليزر قبل وبعد:

نذكر تجربة فتاة بلغت من العمر ٣٧ عام تحكي تجربتها فى شفط الدهون بالليزر قبل وبعد العملية حيث ذكرت أنها كانت تتمتع بجسم رياضي ممشوق ولكن طرأت عليها عدة عوامل طبيعية بعد الزواج  كالحمل والرضاعة أدت إلى فقدانها للقوام المنحوت والمظهر الخارجي المشدود التي كانت تتمتع به، واستكملت حديثها موضحة أنها بذلت الكثير من الجهد في محاولة شد القوام مرة أخرى من خلال اتباع الحمية الغذائية الصحية ولكنها لم تحظى على النتيجة المرغوب فيها برغم بذل الكثير من الجهد إلا أنها فقدت بضع من الكيلو جرامات ولكن مع وجود الترهلات، كما أنها لجأت إلى الطرق الطبيعية المتداولة لشد القوام وأنفقت الكثير من الأموال سعيًا في الوصول إلى نتائج إيجابية وسريعة ولكن كل محاولاتها بائت بالفشل، ثم لجأت تلك الفتاة إلى الأساليب والتقنيات الحديثة للتخلص من تلك الترهلات وقد نصحها الطبيب المعالج بإجراء عملية شفط الدهون لما لها من مميزات مبهرة وممتدة لفترات طويلة طالما أنها تتبع تعليمات ما بعد عملية شفط دهون الجسم، وتحكي تلك الفتاة تجربتها بعد إجراء عملية شفط الدهون  حيث ذكرت أن الدهون والترهلات اختفت تمامًا وكانت النتائج مبهرة لها حين وجدت جسدها رياضي ومشدود كما كانت تتمتع به من قبل.

بالصور شفط الدهون بالليزر قبل وبعد العملية

عند الحديث عن شكل الجسم قبل إجراء عملية شفط الدهون فإنه عبارة عن تجمع للخلايا الدهنية المزمنة التي تسبب السمنة بعد مرور وقت طويل حيث تزداد حجم تلك الخلايا الدهنية لتصبح ذات مساحة أكبر وتظهر تلك الخلايا الدهنية أو التراكمات الدهنية بوضوح في منطقة البطن والأرداف وأعلى الذراعين، بالإضافة إلى ترهل وتدلى الجلد، أما بعد إجراء عملية شفط الدهون يستعيد الجسم تناسقه ورشاقته ويصبح جسد مثالي مشدود وتصبح البطن مسطحة بدون أى تجعد أو ترهلات.

شفط الدهون بالليزر قبل وبعد
Table of Contents

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.