فوائد جلسات تفتيت الدهون بجهاز الكافيتيشن

فوائد جلسات تفتيت الدهون بجهاز الكافيتيشن

تمثل الرغبة الملحة في التخلص من الوزن الزائد هاجسًا كبيرًا لدى الكثير من الرجال والنساء على حد سواء، حيث يلجأ البعض إلى اتباع أنظمة غذائية صحية وممارسة الرياضة بانتظام ولكن دون أي جدوى، والبعض الآخر لديه الرغبة في إنقاص الوزن بشكل سريع دون معاناة إتباع نظام غذائي لفترة طويلة، لذا فإن تفتيت الدهون باستخدام جهاز الكافيتيشن يعتبر الحل الأمثل لفقدان الوزن وتفتيت الدهون السطحية والعميقة وفي نفس الوقت الحصول  على نتيجة سريعة ومضمونة، حيث يعتبر جهاز الكافيتيشن من أهم وأفضل التقنيات الحديثة التي تساعد على تخسيس الوزن وتفتيت الدهون المتراكمة في مختلف مناطق الجسم.

تقنية الكافيتيشن لإنقاص الوزن

تعتبر تقنية الكافيتيشن هي البديل الآمن لعمليات شفط الدهون الجراحية، فهي عبارة عن موجات صوتية ذات تردد منخفض تخترق الجسم، فتقوم بتحويل الدهون العنيدة المتراكمة إلى صورة سائلة بحيث يصبح من السهل التخلص منها عبر مختلف أجهزة الجسم، مثل الجهاز الليمفاوي أو المسالك البولية، وهي تقنية لا تتطلب تخدير موضعي ولا غرفة عمليات حيث أنها تتم خلال دقائق معدودة وتتطلب عدد من الجلسات المتفرقة.

أسباب استخدام جهاز الكافيتيشن

جهاز الكافيتيشن هو جهاز تنحيف محلي، قادر على تفتيت الدهون من خلال توجيه الجهاز ليقوم بتدليك المنطقة التي تتراكم فيها الدهون العنيدة، ولا يشعر المريض بأي ألم عند وضع الجهاز على جسده أثناء فترة تكسير الدهون.

الأماكن المستهدفة خلال جلسات الكافيتيشن

تشير جميع الدراسات إلى أن جلسات الكافيتيشن هو العلاج الأكثر فعالية في التخلص من الدهون في الأماكن الليفية والتي تتضمن منطقة الظهر والصدر، كما يتم تمرير جهاز الكافيتيشن على المناطق التالية:

  • المعدة.
  • الوركين.
  • أعلى الفخذ.
  • الرقبة.

مميزات جلسات الكافيتيشن للتخسيس

تتمتع تقنية الكافيتيشن بالعديد من المميزات، أهمها:

  • تقنية غير مؤلمة تمامًا ولا تتطلب تخدير موضعي.
  • لا ينتج عنها إصابة المريض بعلامات أو ندوب في الجسم.
  • لا تتطلب فترة تعافى، فمن الممكن أن يمارس المريض أنشطته اليومية بشكل طبيعي بعد الجلسات مباشرًة.
  • لا تتعدى الجلسة ال 50 دقيقة، لذا فهي توفر الكثير من الوقت.
  • تستهدف تقنية الكافيتيشن مناطق معينة من الجسم، لذلك فهي حل مناسب وفعال لنحت الجسم وتنسيق القوام.
  • تقنية آمنة على الجلد، حيث أنها في بعض الحالات قد تستخدم لتفتيت دهون الوجه ومنطقة الأذن.
  • تساعد الجسم على التخلص من الخلايا الدهنية الصعبة والعنيدة بدون ألم.
  • تعمل على علاج ترهل الجلد المزعج، والتخلص من السيلوليت الناتج عن الولادة القيصرية.
  • للتخفيف من آلام الركبة والظهر الناتج عن الوزن الزائد.
  • تظهر النتائج من الجلسة الأولى، وهذه هي أهم ميزة في جهاز الكافيتيشن وذلك عند مقارنته بجهاز الكرايو للتخسيس.
فوائد جلسات تفتيت الدهون بجهاز الكافيتيشن
فوائد جلسات تفتيت الدهون بجهاز الكافيتيشن

عيوب تقنية الكافيتيشن للتخسيس

على الرغم من تعدد مميزات تقنية الكافيتيشن إلا أنها تتضمن بعض العيوب، منها:

  • لا يصلح جهاز الكافيتيشن لجميع الحالات، فهناك بعض المرضى لا يمكنهم الخضوع لهذه الجلسات مثل: مرضى الشرايين والقلب.
  • لا يصلح هذا الجهاز لمرضى السكري، لأنهم من الممكن أن يتعرضوا لأذى كبير.
  • قد ينتج عن الجلسة بعض الاحمرار في الجلد.
  • لا تصلح هذه التقنية مع من يعاني من مرض السمنة الفرصة في الجسم بالكامل، لأنها تستهدف مناطق صغيرة ومتينة في الجسم وليس الجسم بأكمله.
  • قد تتأذي الحامل أو المرضعة عند التعرض لموجات جهاز الكافيتيشن.
  • ربما لا يحصل من يعاني من خلل في الغدة الدرقية على النتيجة المرضية له عند استخدام جهاز الكافيتيشن، وذلك بسبب وجود خلل في معدل الأيض وهي ضرورية وهامة جدًا لشفط الدهون.
  • قد يترهل الجلد في المنطقة التي تم تعريض جهاز الكافيتيشن فيها وتفتيت وإذابة الدهون دون شد للجلد بنفس الدرجة، فبالتالي قد يتسبب في ظهور ترهلات.
  • غالبًا ما تظهر مشكلة بعد إذابة وتكسير الدهون التي يسبب سيرها في الجسم بعض المشكلات، مثل: القلب ومشكلات الرئة والدهون الثلاثية.
  • إذا لم تخرج الدهون المذابة بشكل صحيح وسليم من الجسم، قد يحدث للمريض بعض المضاعفات الخطيرة، والتي من الممكن أن تصل إلى حد الإصابة بالسرطان.
  • تجنب استخدام هذا الجهاز في المنطقة التي تتضمن شرائح معدنية.
  • مثله كمثل الكثير من أجهزة التخسيس، فهي تلعب دور هام في تفتيت الدهون ونحت الجسم بشكل عام، إلا أنه لا يمكن لتقنية الكافيتيشن أن تساعد على إنقاص الوزن، بالإضافة إلى أن درجة استجابة كل جسم تختلف عن غيره.

مراحل جهاز الكافيتيشن على الجسم

توجد عدة مراحل لجهاز الكافيتيشن، وهي:

  • مرحلة compression phase: ويتم في هذه المرحلة زيادة الضغط على الموجب العالي للسوائل حتى يتم تجميع السوائل في المنطقة.
  • مرحلة expansion phase: يتم فيها تحريك جزيئات السوائل التي تم تجميعها بعيدًا عن المكان المُصاب، وبالتحديد يكون خارج الخلية الدهنية الصلبة.

خطوات يجب إتباعها قبل جلسة الكافيتيشن

  • يوصي الأطباء بتناول كميات كبيرة من الماء قبل الجلسة وبعدها، تقدر الكمية بحوالي دار ونصف على الأقل، لأن المياه قد تساعد الجسم على شفط الدهون.
  • إتباع نظام غذائي صحي منخفض السعرات الحرارية أو منخفض الكربوهيدرات.
  • ممارسة الرياضة بانتظام قبل الجلسة بيوم، حتى يتم شفط الدهون بطريقة أسرع.

جهاز الكافيتيشن للوجه

من الممكن استخدام جهاز التراسونيك كافيتيشن لتشد ترهلات الوجه وتنحيفه، حيث يعمل هذا الجهاز على تكسير الدهون والقليل من نسبة الترهلات الموجودة في أنسجة الوجه، وغالبًا ما يستخدم هذا الجهاز للأشخاص بدايًة من منتصف الثلاثينات حتى الخمسينات من العمر، فهو آمن تمامًا على أي نوع بشرة.

عدد جلسات جهاز الكافيتيشن للوجه

من الشائع الاعتماد على جهاز الكافيتيشن للتخلص من الذقن المزدوجة من خلال الايلاستين والمولاجين وكذلك تنشيط الدورة الدموية وبالتالي شد العضلات والجلد المترهل، وبالنسبة لعدد جلسات كافيتيشن للوجه، فإنها تعتمد بشكل رئيسي على عمر المريض وحالة الجلد، حيث تكون مدة الجلسة الواحدة غالبًا 60 دقيقة.

تكلفة جلسات الكافيتيشن للتخسيس

بالطبع تختلف أسعار جلسات الكافيتيشن للتخسيس وذلك وفقًا لعدة عوامل، تتمثل في:

  • البلد الذي ستُقام بها للعملية.
  • حالة كل شخص.
  • نوعية جهاز الكافيتيشن المستخدم.
  • المنطقة المواد تفتيت الدهون بها.
  • خبرة ومهارة الطبيب المتخصص في هذا النوع من الجلسات.

ولكن قد تصل تكلفة الجلسة الواحدة باستخدام جهاز الكافيتيشن 1458 دولار أمريكي تقريبًا.

مدة جلسات التي جهاز الكافيتيشن للتخسيس

تختلف مدة جلسات تقنية الكافيتيشن، وذلك وفقًا ل:

  • طبيعة جسم المريض.
  • درجة الاستجابة في كل مرة.

فهناك بعض الحالات التي تتعرض في كل جلسة لجهاز الكافيتيشن فندة نصف ساعة فقط وبينما يحتاج البعض الآخر إلى ساعة كاملة.

عدد جلسات تفتيت الدهون

توجد أنواع مختلفة َمتعددة من أجهزة الكافيتيشن، فبعضها يمكن الخضوع له مرتين أسبوعيًا، والبعض الآخر مرة واحدة فقط في الأسبوع أو مرة كل أسبوعين، وتشعر جميع الحالات بالتحسن خلال الجلسة الأولى، ولكن إجمالي عدد الجلسات التي يخضع لها المريض تتراوح ما بين 8 إلى 12 جلسة، وذلك تبعًا لاستجابة كل جسم وكمية الدهون المراد التخلص منها.

Table of Contents

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.