تجربتي مع عملية شد الوجه بأكاديمية النحت والتجميل

تجربتي مع عملية شد الوجه بأكاديمية النحت والتجميل

 يعتقد الكثير من الناس أن إجراء عملية تجميل الوجه حصرية للأشخاص ذوي المظهر السيئ والذين يرغبون في تحسين مظهرهم، ولكن في الحقيقة هي أن معظم الأشخاص يخضعون لهذه العملية التجميلية لأسباب مختلفة وعديدة، بالإضافة إلى أن هذه العملية يقوم بإجرائها كل من الرجال والنساء، إلا أن نسبة تزداد عن الرجال، ويرجع ذلك إلى أن النساء تهتم بالعديد من التفاصيل التي لا تشغل بال الرجال. 

عملية شد الوجه

غالبًا ما يفكر الناس في الجراحة التجميلية كعلاج لبعض المشاكل الجسدية والتي تؤثر على مظهرهم، ومع ذلك فإن إجراء عملية شد الوجه يمكن أن يكون مفيدًا، ولكن عند القيام ببعض الإجراءات الضرورية من الناحية الطبية، كما أن تلك العملية تعمل على تحسين نوعية حياة الشخص.

يعتبر الغرض الأساسي من عملية شد الوجه هو إزالة التجاعيد المزعجة والدقيقة في كل من الوجه والرقبة معًا، حيث إن تلك التجاعيد تنتج عن التقدم في السن، علاوة على ذلك أنه في بعض الأحيان يتم شد الجبهة أثناء القيام بـ عملية شد الوجه

تجهيزات ما قبل عملية شد الوجه

قبل القيام بـ عملية شد الوجه يقوم جميع أطباء أكاديمية النحت والتجميل بإجراء جلسة استشارية الشخص الذي سوف يتم إجراء العملية له، وذلك للتأكد من عدم وجود بعض الأمراض التي قد تمنع المريض من القيام بمثل هذه العملية، وأيضًا لمعرفة الأسباب التي دفعت المريض للقيام بها.

علاوة على ذلك يطلب الطبيب بعض الفحوصات الهامة مثل العد الدموي الشامل، وفحص كيمياء الدم، في بعض الحالات يتم إجراء تصوير مسبق للصدر بالأشعة السينية وتخطيط كهربية القلب، هناك أيضًا بعض الأدوية التي يجب التوقف عن تناولها قبل العملية، وبعض النصائح الأخرى التي يقوم بشرحها الطبيب للمريض. 

إجراء عملية شد الوجه

هناك عدة طرق يتم بها إجراء العملية، حيث يعتمد ذلك مدى خبرة ومهارة الطبيب، وأيضًا كمية العضلات والدهون عند المريض وطبيعة وسمك الجلد، إلى أن الخطوات التي يقوم بها الطبيب عند إجراء عملية شد الوجه واحدة في كل الطرق، وهي:

الشق الجراحي

  • يقوم الطبيب في بداية هذه المرحلة بتطهير المنطقة جيدًا ومن ثم إحداث شق في الجلد في منطقة الذقن السفلي. 
  • في معظم الحالات يكون ذلك الشق على خط الفك، وذلك لإزالة الجلد من الرقبة ومن ثم رفعه، وكشف الأنسجة العضلية المتواجدة تحته.
  • بعد ذلك تأتي مهارة الجراح، حيث إنه يقوم بشد العضلة، ومن ثم إزالة بقايا الجلد والدهن وإعادة الجلد إلى مكانه الجديد.
  • يتم إحداث شقوق أخرى في مناطق أخرى من الوجه مثل المنطقة الأمامية والخلفية للأذنين، حيث يتم ذلك أيضًا أثناء القيام بـ العملية. 
  • الجدير بالذكر أن هذه العملية تستغرق ما يقارب من 2 إلى 3.5 ساعات.
  • في المرحلة الأخيرة من عملية شد الوجه يتم تغطية الوجه بضمادة مرنة. 
  • في بعض الحالات يقوم الجراح أحيانًا بترك أنبوب نزح أو عدة أنابيب، وذلك لنزح بقايا السوائل والدم من الأنسجة.

نتائج عملية شد الوجه

بعد الانتهاء من العملية يتم إبقاء المريض بالمشفى لمدة 24 ساعة، وذلك للتأكد من مدى استقرار الحالة، كما أنه يجب الامتناع عن شد أو ثني الرقبة أو استعمال عضلات الوجه، وذلك تحديدًا في الأيام الأولى بعد العملية.

يقوم الطبيب بإزالة الضمادة المرنة بعد عدة أيام من عملية شد الوجه، حيث إنه من الممكن حدوث نزف وانتفاخ تحت الجلد، ولكن لا داعي للقلق حيث يطمئن أطباء أكاديمية النحت والتجميل مرضاهم بأن هذا الورم يزول خلال أسبوعين، كما أن الشفاء الكامل للمريض ستستغرق حوالي من عدة أسابيع وحتى أشهر. 

تجربتي مع عملية شد الوجه بأكاديمية النحت والتجميل
تجربتي مع عملية شد الوجه بأكاديمية النحت والتجميل

انتشار عملية شد الوجه في العالم

في الولايات المتحدة وجدت دراسة استقصائية حديثة أن أكثر من ربع الأمريكيين قد خضعوا لعملية تجميلية واحدة على الأقل، بينما في المملكة المتحدة قد تخضع 1 من كل 5 نساء لعملية جراحية تجميلية وقد تقوم امرأة واحدة من كل 3 نساء بعملية تكبير الثدي، وذلك نظرًا لوجود العديد من الخيارات في إجراء مثل هذه العمليات والتي تتراوح بين شد الجفون وشد الوجه بالكامل. 

مميزات عملية شد الوجه

هناك العديد من المميزات التي يحصل عليها المريض عند القيام بـ العملية، والتي منها ما يلي:

  • عدم وجود ندبات ظاهرة، ولكن شرط ذلك هو مهارة وخبرة الجراح. 
  • تحقيق نتائج مبهرة في وقت قصير.
  • عدم بيات المريض في المستشفى، وذلك نظرًا لبساطة العملية وسهولتها. 
  • الحصول على مظهر جميل وخالي من العيوب. 

عيوب عملية شد الوجه

هناك بعض الأضرار التي قد تحدث عند إجراء العملية، وتزداد هذه الأضرار والعيوب كلما قلت خبرة ومهارة الجراح، لذلك شرط أساسي من شروط نجاح العملية هو أن يكون الطبيب على درجة عالية من المهارة والخبرة، أما عن الأضرار المتوقعة لعملية شد الوجه فهي:

  • لا تعالج كل من الخطوط والتجاعيد الرفيعة.
  • تورم الوجه واحتمال ظهور بعض الكدمات. 
  • فترة النقاهة بعد العملية قد تصل إلى أسبوعين.
  • لا تتضمن عملية شد الوجه شد الجفون أو رفع الحواجب فهي عمليات منفصلة تضطر المريض لتحمل تكاليف أخرى. 
  • في بعض الحالات تترك الدبات أثرًا ولا تختفي. 
  • عدم تحمل التأمين الصحي لنفقات عملية شد الوجه

بعض التجارب لعملية شد الوجه

هناك الكثير من الأشخاص الذي قاموا بإجراء عملية شد الوجه، حيث إنهم يريدون أن ينقلوا تجربتهم إلى الجميع لكي يستفاد منها الكثير، وهذه التجارب تقدمها أكاديمية النحت والتجميل فيما يلي:

التجربة الأولى (شد الوجه جراحياً والحصول على وجه جديد)

هناك سيدة أمريكية تبلغ من العمر66 عاما تروي تجربتها قائلة “تأخرت كثيراً في قرار شد الوجه، لم يكن الأمر يستحق كل هذا الانتظار، لم أشعر بكثير من الألم باستثناء صداع في اليومين الأول والثاني من القيام بإجراء عملية شد الوجه، ولكن بعد مرور 4 أيام على العملية استطعت أن أقوم بكل مهامي اليومية، توقعت أن أعاني طويلاً بعد العملية لكني كنت محظوظة بطبيبي والذي ساعدني كثير بنصائحه بعد العملية، مر الآن 6 أسابيع على العملية واختفت كل الكدمات والتورم ولا يوجد أي ندبات ظاهرة وكأني صرت شابة من جديد”

التجربة الثانية" شد الوجه بالجراحة والنتائج المذهلة"

هناك سيدة أخرى في الستين من عمرها أخذت قرارها بإجراء عملية شد الوجه وذلك من أجل التخلص من آثار التقدم في العمر التي سببت لها الاكتئاب، تقول هذه السيدة “نصحني الطبيب بضرورة إجراء شد للرقبة والحاجب وحقن بعض أجزاء من الوجه بالدهون الذاتية وكذلك القيام بـ عملية شد الوجه وذلك للحصول على المظهر الشبابي”. 

استمرت السيدة قائلة ” بالطبع وافقت وخضعت بالفعل للعملية التي فاقت نتائجها كل التوقعات التي توقعتها، حيث إنه الآن وبعد مرور 4 أسابيع على إجرائي للعملية أستطيع أن أقول أنها أفضل شيء حدث لي على الإطلاق، كما أنني لم أعاني بعد العملية من أي مضاعفات سوى بعض الكدمات والتورم التي بدأت بالاختفاء تدريجياً، بعد أسبوعين من العملية بدأت بممارسة حياتي الطبيعية كما كنت من قبل، لقد كانت عملية شد الوجه أحسن تجربة مررت بها”. 

Table of Contents

احجز موعدك الآن مع أكاديمية النحت والتجميل
يسعدنا تلقى كافة الاستفسارات مع فريق المركز.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.