تجربتي مع الجي بلازما

تجربتي مع الجي بلازما

يعاني الكثيرون من مشكلة الجلد الزائد، وكذلك التجاعيد والترهلات بسبب عدة عوامل منها التقدم في السن، وكذلك إنقاص الوزن بشكل كبير ومفاجئ، وتتسبب هذه الترهلات بعدم رضا الشخص عن مظهره، وكذلك فقدانه لثقته في نفسه، وتمنعه من إرتداء بعض الملابس التي يحبها، لكن مؤخرًا أصبحت هذه المشكلة في طي النسيان، خاصًة بعد إبتكار تقنية الجي بلازما J-PLASMA، وفي السطور التالية نقدم لكم كافة التفاصيل المتعلقة بهذه التقنية الحديثة.

تقنية الجي بلازما

الجي بلازما هي تقنية جديدة تم إدخالها إلى مجال التجميل منذ ما يقرب من سبع سنوات، فبعد تطور عمليات شفط الدهون وإنقاص الوزن، أصبح الأشخاص يعانون من مشكلة ترهل الجسم، ليأتي بعد ذلك جهاز الجي بلازما ليحدث ثورة كبيرة في هذا المجال، وهو جهاز مزود بأنبوب يتم تمريره إلى الجسم، يقوم بتوليد غاز الهيليوم الأيوني، والذي يعمل على انكماش الجلد وشده في نفس اللحظة.

من يستخدم الجي بلازما؟

من المفترض أن الطبيب المختص هو من يقوم بتحديد التقنية الأفضل للحالة التي سوف يقوم بمعالجتها، حيث أن هناك إختلاف كبير بين كل حالة وأخرى، ولكن في العموم تعتبر تقنية الجي بلازما هي الأفضل في الحالات التالية:

  • أن يكون عمر المريض قد تجاوز الـ 18 عام.
  • تستخدم التقنية لحالات ترهل الجلد الخفيفة والمتوسطة، وفي حال كان الترهل شديد، فإنه يستلزم في هذه الحالة إجراء عملية جراحية لإزالة الجلد الزائد.
  • الجهاز مناسب جدًا لحالات ترهل البطن بعد الولادة لدى السيدات.

مناطق الجسم التي يناسبها الجي بلازما

كان الهدف من جهاز الجي بلازما منذ فترة هو القضاء على ترهلات منطقة البطن، ولكن تم إدخال العديد من التعديلات والتطويرات على الجهاز، لتجعله يناسب جميع مناطق الجسم مثل: الفخذين، الذراعين، المؤخرة ، الصدر، البطن، كما يتم إستخدامة لشد تجاعيد وترهلات الرقبة والظهر، ومؤخرًا بدأ إستخدام الجي بلازما لمنطقة الوجه.

كيف تتم العملية؟

يقوم الطبيب المختص عند إستخدام تقنية الجي بلازما بالعديد من الخطوات، وهي كالآتي بالترتيب:

  • يقوم الطبيب بإستخدام التخدير الموضعي، وفي بعض الحالات يتم إعطاء منوم أو مهديء للمريض أثناء وقت العملية، وفي بعض الحالات يتم استخدام التخدير الكلي.
  • يتم عمل فتحات صغير بقطر لا يتعدى النصف سم، حتى يتم تمرير أنابيب جهاز الجي بلازما من خلالها.
  • تبدأ هذه الأنابيب بإطلاق موجات صوتية بالإضافة إلى غاز الهيليوم، وبذلك تتولد طاقة حرارية تتجاوز الـ ثمانية وأربعين درجة مئوية، ليقوم بعدها غاز الهليوم بالتبريد الفوري، وهو الأمر الذي يتسبب في شد الجلد وانكماشه.
  • يقوم الطبيب بعد الإنتهاء بسحب هذه الأنابيب، وعمل غرز صغيرة لإغلاق الفتحات.

مزايا جهاز شد الجلد بالجي بلازما

يعتبر جهاز الجي بلازما، هو الإختيار الأفضل لحل مشكلة شد الجلد ومعالجة الترهلات وتحسين مظهره العام، ومن أهم مزاياه:

  • العملية آمنة، ولذلك فإن فرصة التعرض للمخاطر أثناء العملية مثل النزيف هي قليلة للغاية.
  • الحصول على نتائج فورية ورائعة مباشرة بعد العملية.
  • بالإضافة إلى معالجة الترهلات وشد الجلد، فإن الجهاز يعمل على تحفيز الجسم على إنتاج الكولاجين.
  • جلسة شد الجلد بالجي بلازما هي أقل تكلفة من عمليات شد الجلد التقليدية.
  • عدم التعرض للندبات الجلدية التي تسببها جروح العملية التقليدية، ويتم إجراء شد الجلد بالليزر من خلال فتحات صغيرة لا يتجاوز قطرها النصف سم.
  • تساعد هذه التقنية كثيرًا في القضاء على السيلوليت.

تجربتي مع الجي بلازما

تحكي أحد السيدات تجربتها بعد إجرائها لعملية الجي بلازما تقول: (كنت أعاني من الوزن الزائد منذ سن المراهقة، ومع مرور الوقت، وبعد الزواج والولادات المتكررة ازداد الأمر سوءًا، وأصبحت غير راضية عن مظهري تمامًا، وفقدت الثقة في نفسي، ولم يعد بإمكاني ارتداء العديد من موديلات الملابس المختلفة، وبعد مدة سمعت من أحدى صديقاتي عن تقنية جديدة تسمى الجي بلازما، وبعد البحث المستمر على مواقع الأنترنت، ذهبت لأحد الأطباء المختصين للقيام بهذه العملية البسيطة كما أقنعني بذلك، وبالفعل لم تستمر الجلسة سوى لساعات قليلة تحت تأثير البنج الموضعي، وعدت إلى المنزل في نفس اليوم، وبذلك ودعت ترهلات البطن إلى الأبد، واستعدت ثقتي و رضاي عن نفسي من جديد).

تجربتي مع الجي بلازما
تجربتي مع جي بلازما

معلومات يجب أن تعرفها عن الجي بلازما

هناك بعض النصائح والمعلومات التي يجب الاطلاع عليها أولًا في حال رغبت بالقيام بإجراء عملية شد الجلد بجهاز الجي بلازما:

  • عملية الجي بلازما غير مؤلمة كما يعتقد البعض، وقد تظهر بعض الآلام الطبيعية في فترة التعافي، ويتم التغلب عليها بالمسكنات التي يصفها الطبيب.
  • مدة جلسة الجي بلازما للمنطقة الواحدة تستغرق قرابة الـ 30 دقيقة، أما في حال إستخدام التقنية لأكثر من منطقة فإن الجلسة قد تستمر لمدة 3 ساعات.
  • 70% من نتائج العملية تظهر بشكل فوري بعد عمل الجلسة مباشرة، و30% من النتيجة أثناء فترة التعافي.
  • الهدف من جلسات الجي بلازما هو شد الجلد ومعالجة الترهلات فقط، وليس إذابة الدهون أو التخسيس.

الفرق بين جهاز فيزر والجي بلازما

هناك فرق كبير وشاسع بين الجهازين، فكل جهاز من هذه الأجهزة يستخدم لهدف مختلف عن الآخر، فجهاز الفيزر يستخدم في الأصل لتفتيت الدهون، ومعالجة السمنة الموضعية، أما جهاز الجي بلازما فالهدف منه معالجة ترهلات وتجاعيد الجلد التي تنشأ بسبب فقدان الوزن أو الولادة المتكررة لدى السيدات.

هل للجي بلازما أضرار أو مضاعفات؟

ليس هناك أضرار أو مضاعفات للجي بلازما، إذا تم عملها تحت إشراف طبيب مشهور وذو خبرة، ولكن هناك بعض الأعراض الطبيعية التي قد تظهر بعد العملية، مثل:

  • إحمرار وكدمات خفيفة في منطقة العملية، وتختفي في مدة تتراوح بين أسبوع وحتى إسبوعين.
  • ندبات صغيرة بسبب الفتحات الصغير التي يتم تمرير الأنبوب من خلالها، ويتم معالجة هذه الندبات بالكريمات المخصصة التي يصفها الطبيب.
  • من المتوقع بشكل كبير أن يحدث حكة وتقشر في الجلد.

تكلفة الجي بلازما في مصر

بالطبع لا يمكننا تحديد سعر العملية بدقة، حيث يتغير السعر بناء على عدة عوامل منها: المكان، ومناطق الجسم المختلفة الي يتم إستخدام الجهاز عليها، وكذلك شهرة الطبيب ومدى خبرته في المجال، إلا أنه يمكن تحديد متوسط تكلفة العملية في مصر على سبيل المثال بـ 10,000 جنيه مصري، أي ما يعادل 650 دولار أمريكي.

نصائح بعد العملية للحفاظ على النتيجة

في حال قررت إجراء هذا الحل التجميلي لمعالجة مشكلة ترهل الجلد، فهناك بعض النصائح والإرشادات التي يجب الإلمام بها، لتحافظ على نتيجة العملية لأطول فترة ممكنة:

  • الالتزام بارتداء المشد الطبي “الكورسيه” للمدة التي يحددها الطبيب، والتي تمتد لأسبوعين تقريبا.
  • المحافظة على نظام غذائي صحي، مع ممارسة رياضة خفيفة يوميا، حيث أن زيادة الوزن مرة أخري سوف يتسبب في عود مشكلة الترهلات من جديد.
  • الإبتعاد عن التدخين تمامًا، وذلك لأنه يؤثر على نضارة وحيوية الجلد، كما يقلل من إنتاج الكولاجين الذي يلعب دورًا كبيرًا في مرونة الجلد.
  • بعد العملية مباشرًة، يجب عدم الجلوس بشكل منحني، وذلك لأن هذه الإنحنائات سوف تتسبب في التغيير من شكل الجلد.
  • يجب أن تعرف أيضًا أن نتيجة العملية ستكون فورية، ولكن النتيجة النهائية سوف تظهر في خلال مدة تتراوح من شهر إلى شهرين.

هنا نكون قد قدمنا لكم كل المعلومات الأساسية والمهمة المتعلقة بتقنية الجي بلازما، والتي نتمنى أن تساعدكم في تكوين فكرة عن الجهاز، لتساعدكم في اتخاذ القرار بشأن إجراء العملية.

Table of Contents

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.