أنواع عمليات شفط الدهون في مصر

أنواع عمليات شفط الدهون في مصر

تعتبر الدهون واحدة من مصادر الإزعاج لدى الرجال والنساء، فهناك بعض الدهون لا تستجيب لأي نوع من التمارين الرياضية أو الأنظمة الغذائية مما يدفع البعض إلى اللجوء إلى عمليات شفط الدهون، لذلك يرغب البعض في معرفة أنواع عمليات شفط الدهون في مصر وأسعارها حتى يستعيدوا ثقتهم بأنفسهم وجمال مظهرهم الخارجي.

ما هي عملية شفط الدهون

شفط الدهون في مصر عبارة عن إجراء جراحي تجميلي يساعد على إزالة الدهون التي يصعب التخلص منها بالأنظمة الغذائية أو ممارسة الرياضة، وتستخدم عملية الشفط للتخلص من دهون مناطق معينة بجسم الإنسان وتعمل على نحت وتحديد تلك المناطق.

ولا تعتبر عملية الشفط طريقة لتقليل الوزن أو بديل لها لأنها تجرى للأشخاص أصحاب الوزن المثالي أو القريب منه ولكن لديهم دهون في بعض المناطق يصعب التخلص منها.

 وهى لإزالة الدهون التي لم تستجب للأنظمة الغذائية أو التمارين الرياضية.

وتشتمل المناطق التي يتم شفط الدهون منها على :

  • منطقة البطن.
  • منطقة الذقن والرقبة.
  • الذراعين.
  • الأرداف.
  • الفخذين.
  • الكاحل.
  • الصدر والظهر.
  • ربلة الساق.

مميزات عمليات شفط الدهون في مصر

تتميز عمليات شفط الدهون في مصر بالعديد من المميزات أهمها:

  • تعتبر عمليات آمنة.
  • نتائجها طويلة الأمد.
  • تعزز من مظهر الجسم.
  • تعزز ثقة الفرد بنفسه.
  • تتخلص من الخلايا الدهنية بشكل دائم.

مخاطر عمليات شفط الدهون في مصر

لعملية شفط الدهون بعض الآثار الجانبية والمخاطر المحتملة وتتمثل فيما يلي:

  • تموج الجلد: وذلك بسبب إزالة الدهون الغير متكافئة وضعف مرونة الجلد، وقد تستمر هذه المضاعفات لفترة طويلة.
  • تورم: يمكن أن يتم تكوين جيوب من السوائل بأسفل الجلد قد تحتاج إلى تصريفها بإبرة.
  • تخدر: يشعر الشخص بتخدر دائم أو مؤقت في المنطقة العملية.

ومن الآثار الجانبية نادرة الحدوث ما يلي:

  • الإصابة بالعدوى: يعتبر التهاب الجلد من الأعراض الجانبية النادرة وإذا كانت العدوى شديدة فأنها تهدد الحياة.
  • الثقب الداخلي: قد يحدث أن تثقب القنينة التي يشفط فيها الدهون إحدى الأعضاء الداخلية وفي هذه الحالة يتطلب إجراء جراحة عاجلة.
  • انسداد دهني: عند تفكك بعض الدهون قد تتجمع في الرئتين أو تصل إلى منطقة الدماغ.
  • سمية الليدوكائين: وهو مخدر يتم حقنه أثناء شفط الدهون لتسكين الألم، وعلى الرغم من أنه مخدر آمن إلا أنه في بعض الحالات قد تحدث سمية والتي تؤدي إلى حدوث مشاكل في القلب والجهاز العصبي.

المرشح المثالي لعملية شفط الدهون

هناك بعض الصفات الواجب توافرها في الأشخاص الراغبين في إجراء عملية شفط الدهون، ومن هذه الصفات ما يلي:

  • الأشخاص غير المدخنين.
  • الأشخاص الذين لديهم توقعات إيجابية.
  • البالغين الذين يمتلكون وزن حوالي (30٪) من الوزن المثالي.
  • من يمتلكون بشرة متينة وعضلات قوية.
  • الأشخاص الذين لا يعانون من أي مرض يهدد حياتهم أو حالة طبية تقلل من نسبة التعافي.
  • المنزعجين من الدهون الزائدة التي لا تستجيب للأنظمة الغذائية والتمارين الرياضية.

أنواع عمليات شفط الدهون في مصر

توجد العديد من أنواع عمليات شفط الدهون في مصر ومنها ما يلي:

شفط الدهون المتورم “حقن السوائل”

يعتبر أكثر أنواع شفط الدهون انتشارًا، ويتضمن حقن نسبة كبيرة من المحلول الطبي في المناطق التي يرغب الشخص في إزالة الدهون منها، وقد يصل حجم المحلول إلى ٣ أضعاف كمية الدهون المراد التخلص منها.

ويتكون السائل من خليط من المخدر الموضعي ودواء الإبينفرين لقبض الأوعية الدموية بالإضافة إلى محلول ملحي في الوريد حتي يساعد على تفتيت الدهون بسهولة، ويستغرق هذا النوع من العمليات وقت أطول من باقي الأنواع الأخرى.

تقنية (Super-wet technique)

وهي تقنية شبيهة بتقنية شفط الدهون المتورم ولكن لا يستخدم الجراح فيها كمية كبيرة من السوائل أثناء الجراحة، حيث تتساوى كمية السوائل التي تم حقنها مع كمية الدهون المراد التخلص منها.

 وتستغرق هذه التقنية وقت أقل وغالبًا ما يلجأ الجراح لاستخدام مخدر ليجعل الشخص ينام أو تخدير عام.

شفط الدهون بالموجات الفوق صوتية

تستخدم الاهتزازات الفوق صوتية في إزالة الخلايا الدهنية، ويتم استخدام هذه التقنية بطريقتين الأولى خارجية (فوق سطح الجلد) والثانية داخلية (أسفل سطح الجلد).

وتساعد هذه التقنية على التخلص من الدهون في مناطق الجسم المليئة بالألياف مثل الجزء العلوي من الظهر أو أنسجة الثدي المتضخمة لدى الرجال، وتستغرق هذه التقنية وقت أطول من التقنية السابقة.

شفط الدهون بالليزر

يستخدم الليزر لإزالة الخلايا الدهنية وإذابتها ثم يتم تفريغ الدهون المسالة وخروجها من الجسم عن طريق أنابيب صغيرة.

ويفضل الجراحون اللجوء إلى تقنية الليزر في شفط الدهون الموجودة بالمناطق الضيقة مثل الذقن والوجه، لأن الأساليب المستخدمة في هذه التقنية أصغر من التي تستخدم في الطريقة التقليدية.

وتتميز تقنية الليزر يحفز إنتاج الكولاجين الذي يساعد بدوره في منع ترهل الجلد 

أنواع عمليات شفط الدهون في مصر

أشهر دكتور عمليات شفط الدهون في مصر

تتعدد مراكز التجميل والمستشفيات التي تحتوي على أشهر مراكز التجميل في مصر ومن هذه المراكز مركز اكاديمية النحت والتجميل وغيرها من مراكز التجميل الأخرى المشهورة على المستوى العربي والمستوى العالمي.

ويوجد العديد من أطباء جراحة التجميل في مصر وحتى تستطيع تحديد أفضل دكتور فهذا يتم بالاعتماد على بعض الأسس والمعايير منها:

  • اسأل هل الدكتور تعامل مع أشخاص في نفس الوزن والحالة الصحية من قبل؟.
  • هل يمكن للدكتور تعريفك بشخص آخر قام بعملية شفط الدهون معه من أجل أخذ رأيه؟ وهل هناك تجارب سلبية ذكرها إحدى المرضى الذين تعاملوا مع الدكتور على شبكة الإنترنت؟.
  • هل تتواجد عيادة الدكتور في مكان قريب ومناسب لك؟.

كل هذه النقاط ضرورية لتحديد أفضل دكتور شفط الدهون في مصر بالنسبة لك، مع الأخذ في الاعتبار أن هناك الكثير من الأطباء الماهرين ولكنهم غير مشهورين.

نتائج شفط الدهون

هناك العديد من النتائج التي تترتب على الخضوع لعمليات إزالة الدهون من الجسم والقضاء على التراكمات الدهنية ومنها:

  • تحسين مظهر الجلد.
  • الظهور بجسم مثالي مشدود القوام.
  • التخلص من جميع التكتلات الدهنية الموجودة في مناطق الجسم المختلفة.

نصائح بعد عملية شفط الدهون

بعد القيام بالعملية يجب على المريض الالتزام بعدة نصائح طبية حتى تساعده على التعافي بشكل سريع وتقلل من فترة النقاهة، وتتمثل هذه النصائح في الآتي:

  • لا تضغط على نفسك أثناء فترة التعافي.
  • الالتزام بالراحة التامة في أول ثلاث أيام بعد العملية.
  • عدم الغطس نهائيًا حتى إغلاق الجروح تمامًا والتي تستغرق من ٧ إلى ١٠ أيام.
  • تجنب القيام بأي تمارين أو أنشطة شاقة أثناء مرحلة التعافي.
  • القيام ببعض التمارين البسيطة مثل المشي حتى يساعد على تدفق الدم.
  • بعد التعافي بشكل كامل يجب إتباع نظام غذائي صحي وممارسة التمارين الرياضية حتى لا تتراكم الدهون في الجسم.

أسعار عمليات شفط الدهون في مصر

تبدأ أسعار عملية شفط الدهون في مصر أو ما يطلق عليها “تنسيق القوام” من ٥ آلاف ريال سعودي وتصل إلى ٢٠ ألف ريال سعودي.

ويتم تحديد أسعار عمليات شفط الدهون بناءًا على عدة عوامل أهمها:

  • اختلاف سعر العملة.
  • مستوى الإقامة في المركز أو المستشفى.
  • مستوى الرفاهية في العيادة.
  • كمية الدهون التي سيتم إزالتها من الجسم.
  • عدد المناطق التي سيتم إزالة الدهون منها.
  • خبرة الطبيب وبراعته في إجراء العملية.
  • حقن الدهون في أماكن أخرى يعمل على زيادة تكلفة العملية.
Table of Contents

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.